طرق خاطئة حفظ الطعام
لونك المفضل
الألوان
chatالمواضيع الأخيرة
 الثلاثاء 18 أغسطس 2020 - 23:00
 الإثنين 17 أغسطس 2020 - 20:31
 الإثنين 17 أغسطس 2020 - 20:19
 الإثنين 17 أغسطس 2020 - 20:09
 الجمعة 31 يوليو 2020 - 0:48
 الجمعة 31 يوليو 2020 - 0:39
 الجمعة 31 يوليو 2020 - 0:28
 السبت 4 يوليو 2020 - 7:02
 السبت 4 يوليو 2020 - 6:53
bubble_chartالمتواجدون الآن ؟
ككل هناك 20 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 20 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

مُعاينة اللائحة بأكملها

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 630 بتاريخ السبت 16 أبريل 2011 - 2:17
new_releasesأفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى

منتدى شملت والنيه اربد

اِسأل عن الكورونا عبر الرقم المجاني 111 الاردن

online شملت والنيه اربد

صالح ثلجي

تفاصيل ومعلومات

منتدى شملت والنيه اربد



كلمات دليلية:

طرق خاطئة حفظ الطعام Emptyطرق خاطئة حفظ الطعام

قلبي يهواك
قلبي يهواك
 نُشر في في الإثنين 2 أغسطس 2010 - 16:46

حمد حوامده
اختصاصي الامراض الباطنية والقلب
يصل الطعام الذي نتناوله الى اعضاء الهضم ذات الاغشية المخاطية شديدة الامتصاص، لذلك فالتسمم يحصل بسهولة عندما يحتوي هذا الطعام على أي مواد سامة. ومن طبيعة بعض أوراق النبات والجذور والفاكهة ان تحتوي على عناصر سامة قد تتناولها الطيور أو الاسماك فيصير لحمها ساماً. كما ان الطعام الملوث بالجراثيم أو المبرد بطريقة غير مناسبة أو المعلب من دون طهو كامل والمحتوي على البكتيريا قد يسبب التسمم.
وفيما يلي بعض الأنواع الشائعة للتسمم وطرق معالجتها:
التسمم الناشئ عن أكل اللحم أو السمك
يعد أخطر انواع التسمم بالطعام وسببه جرثومة البتيولية الحيوية الشائعة في الحدائق والمزارع والموجودة ايضاً في أنواع البقول. ولا يحدث التسمم نتيجة تناول منتجات الحدائق المحضرة حديثاً؛ لأن الجرثومة تحتاج الى فترة من الزمن كي تطور قدرتها على إحداث التسمم. وتصير الاحوال ملائمة لذلك عندما تعلب منتجات البقول واللحوم والاسماك بطريقة غير مناسبة وتخزن فترة طويلة ثم تقدم من دون ان تغلى خلال عشرين دقيقة على الاقل. ولذلك يلزم ان تكون اساليب التعليب دقيقة جداً.
فالاطعمة المحتوية على الغازات وتلك التي قد تغير لونها ورائحتها والاطعمة المحفوظة في علب منتفخة يجب ألا تؤكل, ويمنع حتى مجرد تذوقها.
تحدث اعراض التسمم عادة في غضون ثماني عشرة ساعة على الاقل بعد تناول الطعام الملوث, وذلك وفقاً لكمية السم.
وتشمل: الرؤية غير الواضحة والمزدوجة وصعوبة الكلام والابتلاع يسبب شلل عضلات البلعوم والحنجرة والسم الذي تنتجه هذه الجراثيم مؤذ جداً لأعضاء الجسم.
يتحتم تأمين العناية الطبية للمصاب فوراً، وإذا تلقى المصاب في وقت مبكر الدواء المعد خصيصاً لهذا المرض، فإن فرصة علاجه تعتبر حسنة.
التسمم بالفطر
إن انواعاً عديدة من النباتات المشابهة للفطر تعتبر سامة. ويزعم عديدون انهم يستطيعون التمييز بين الفطر السام والصالح للأكل. ولكن نظراً الى امكانية ارتكاب خطأ في هذا المجال، فإن الطريقة السليمة الوحيدة لتجنب التسمم هي الحصول على الفطر من مصادر تجارية. ويحتوي الفطر السام على سمّ يؤذي خلايا الجسم. وتحدث الاعراض بعد مرور عدة ساعات من تناول الفطر السام وتشمل: ألم البطن والتقيؤ والاسهال، وقد تحدث في حالات عديدة صدمة وتشنجات وفقدان الوعي.
يجب تأمين العناية الطبية للمصاب حالما يشتبه حدوث التسمم، ويقوم الاسعاف الاولي على ابقاء المريض مرتاحاً تماماً في الفراش مع توفير الدفء والهدوء لتخفيف خطر الصدمة.
التسمم نتيجة التلوث بالسلمونيات
ينتج هذا النوع من التسمم عن مجموعة بكتيريا تعرف بالسلمونيات وتدخل الى الجسم عن طريق الطعام الملوث, لا سيما اللحوم ومشتقاتها والبيض, وقد يكون التلوث بسبب مرض اصاب الحيوان أو نتيجة الاهمال في معالجة الطعام. وغالباً ما يصيب التلوث عديدا من الأشخاص الذين تناولوا الطعام من المصدر ذاته.
تظهر أعراض التلوث بعد مرور ما بين ثماني ساعات وأربع وعشرين ساعة على تناول الطعام الملوث. وتشمل: تشنجات في البطن وغثياناً وإسهالاً حاداً وربما حمى خفيفة مع ارتجاف، وتستمر حالة المرض الحادة حوالي يومين.
ويجب اللجوء الى الطبيب وخصوصا في الحالات الحادة.
التسمم بالمحار
ينتج هذا التسمم عن تناول المحار الذي امتص مواد سامة في طعامه وقد يسبب النوع ذاته من المحار تسمماً في وقت محدد من العام من دون الاوقات الاخرى, الا ان خطر التسمم بالمحار غير محصور في فصل معين. لذا يجب الكف عن تناول المحار وحده، بل عدم تناوله اطلاقاً لأنه ولا سيما (السلطعون), يأكل القمامة فيصاب غالباً بالتلوث جراء الجراثيم.
وتشمل اعراض التسمم بالمحار: الشلل في عضلات معينة بما فيها عضلات الصدر والحجاب الحاجز, الامر الذي يسبب ضيق التنفس وقد تتأثر أيضاً أعضاء الهضم، كما يحدث طفح أزرق مائل الى الحمرة في الجلد مع حكة شديدة.
عند حدوث التسمم بالمحار يجب توفير العناية الطبية وبسرعة.
التسمم بميكروب الستافيلوكوك أو المكور العنقودي
ينتج هذا النوع من التسمم بالطعام عن التكاثر السريع لميكروب الستافيلوكوك في الطعام الذي يترك بحرارة الغرفة بعضاً من الوقت قبل تقديمه. ويمكن منع حدوثه بواسطة المراقبة الشديدة للذين يقدمون الطعام حتى لا يلوثوه بأصابعهم, وعن طريق تبريد الطعام بطريقة مناسبة بعد تحضيره. وعندما يسمح للجراثيم بالتكاثر، فإنها تنتج سماً قوياً لا يتم القضاء عليه حتى اذا طبخ الطعام فيما بعد.
تشمل أعراض هذا التسمم الغثيان والتقيؤ وألم البطن والاسهال, وذلك بصورة مفاجئة بعد تناول الطعام الملوث, كالفطائر مثلاً، وكم من حفلة طعام قد تعطلت بسبب هذا النوع من السم.
ولا توجد طريقة محددة للعلاج جراء التعرض لهذا النوع من التسمم، إلا أنه يتوجب على المريض مراجعة الطبيب فوراً.

اعلانات نصية